قمة

قمة للمناصرين الذاتيين في الشارقة خلال العام القادم

Dec 9, 2018

استضافت العاصمة اللبنانية بيروت مؤخراً اجتماع الهيئة الإدارية لمنظمة الاحتواء الشامل لإقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بحضور سعادة الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي مدير عام مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية الرئيس الفخري للمنظمة، ممثل المنظمة الإقليمية في منظمة الاحتواء الشامل الدولية والأستاذ هاشم تقي رئيس المنظمة والأستاذة منى عبد الكريم اليافعي نائب الرئيس لإقليم الشرق الأوسط والأستاذة سلوى ملاف نائب الرئيس لشمال أفريقيا وأعضاء الهيئة الإدارية.

نتج عن الاجتماع إعلان هام حول تنظيم الشارقة مطلع العام الدراسي المقبل قمة للمناصرين الذاتيين حيث تعمل مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية على وضع خطة وبرنامج عمل للقمة منذ الآن كما نتج عن الاجتماع تأكيد على مطالب المناصرين الذاتيين التي حملت شعار (أعمل من أجل الدمج للأشخاص ذوي الإعاقات الذهنية وأسرهم).

ففي التعليم يطالب المناصرون الذاتيون بالتحاق الفتيان والفتيات ذوي الإعاقة الذهنية بالمدرسة ودمجهم في الفصول الدراسية مع أقرانهم من الأطفال غير المعاقين وفي مجال التقدير يطالبون بأن يتم تقدير الأطفال ذوي الإعاقة الذهينة على قدم المساواة مع أقرانهم وأن يتم وضع حد للتمييز الذي يواجهونه.

وفيما يتعلق بالمؤسسات الإيوائية يطالب المناصرون  بإغلاق جميع المؤسسات الإيوائية وعدم إنشاء مؤسسات جديدة أو من نفس النوع وحول موضوع  الوظائف يطالبون بوظائف حقيقية في المجتمع بأجر حقيقي بالإضافة إلى الدعم الذي يحتاجه الأطفال ذوو الإعاقة كي يكونوا جاهزين كما يطالب المناصرون بدعم الأسر واحتوائها وتقديرها ودمج الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية في المجتمع كجزء لا يتجزأ منه.

اجتماع المنظمة أكد على أهمية التنسيق في إطار تنظيم دورات تدريبية لأولياء الأمور والمناصرين الذاتيين حول المناصرة الذاتية في مختلف الدول الممثلة بالمنظمة بالإضافة إلى التنسيق بهدف إجراء زيارات من ممثلة المناصرين الذاتيين الأخت شيخة سلطان الى بعض الدول لعقد لقاءات وورش عمل مع المناصرين الذاتيين في كل دولة.

يذكر أن منظمة الاحتواء الشامل كانت قد تأسست قبل خمسين عاماً وهي من أكبر المنظمات غير الحكومية وتعتبر إحدى منظمات حقوق الإنسان العالمية تضم أكثر من 200 منظمة منتسبة لها ومنتشرة فيما يقارب 115 دولة حول العالم ومقسمة على 5 مناطق هي: منطقة الأمريكيتين ومنطقة أوروبا ومنطقة آسيا والمحيط الهادي ومنطقة أفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتضم بين صفوفها آباء وأمهات وعدداً من الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية أنفسهم.

كما تجدر الإشارة إلى أن منظمة الاحتواء الشامل لإقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هي منظمة إقليمية غير حكومية، غير سياسية لا تتوخى الربح، تهدف إلى حماية وتعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية، والدفاع عن قضاياهم ومصالحهم وحقوقهم، حسب التشريعات الدولية ذات الصلة، وضمان تمتعهم بكافة الحقوق الميسرة لسواهم، إضافة لما يستحقون من خدمات خاصة، وتتكون من جمعيات غير حكومية ومؤسسات مرخصة قانوناً، من بلدان المنطقة، وتتمتع بالشخصية الاعتبارية والذمّة المالية المستقلة وتمارس نشاطها على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.