مركز

مركز التدخل المبكر يحتفي بتخريج 56 طفلاً

Jun 19, 2019

بحضورِ الأستاذةِ منى عبد الكريم اليافعي مُدير مدينةِ الشارقةِ للخدماتِ الإنسانيةِ وعددٍ لافتٍ من أولياءِ الأمورِ ومسوؤلي المدينةِ واختصاصييها نظَّمَ مركزُ التدخلِ المبكر صباحَ الأربعاء 19 يونيو 2019 في معهدِ الشارقةِ للفنونِ المسرحيةِ حفلَ تخريجِ 56 طفلاً مع نهايةِ العامِ الدراسي 2018 ـ 2019.

وبهذهِ المناسبة أكدَّ الأستاذ محمد فوزي مديرُ المركزِ أنَّ الأطفالَ الخريجينَ سينضمونَ إلى عددٍ من الروضاتِ والمراكزِ والأقسامِ داخلَ المدينةِ وخارجها بعدَ إعدادِ خططٍ انتقاليةٍ بالتعاونِ مع الأسرِ حيثُ ستتمُّ المتابعةُ معها لضمانِ انتقالٍ ناجح لهم.

وأشارَ إلى أهميةِ الوعي المُجتمعي في ضمانِ حقوقِ الأشخاصِ ذوي الإعاقةِ وفي مُقدِّمتها الحقُّ في التعليمِ والتدريبِ أسوةً بأقرانهم غير المعاقين وصولاً إلى دمجهم بالشكلِ المأمولِ في المجتمعِ وفقَ أفضلِ المُمارسات العالمية.

وأوضحَ فوزي أنَّ الخدماتِ التي قدَّمها المركزُ الرائدُ على مستوى دولِ الخليجِ العربي والمنطقةِ منذُ افتتاحهِ رسمياً عام 1994 شملت 3200 طفلاً وطفلة وتُعتبرُ بمثابةِ تدخلاتٍ مناسبةٍ وعاجلةٍ من النواحي التربويةِ والوقائيةِ والعلاجيةِ في مرحلةٍ مُبكِّرةٍ لذا لا بدَّ لأولياءِ الأمورِ من إدراكِ أهميةِ الكشفِ والتدخلِ المُبكِّرين والتعاونِ بشكلٍ مُستمرٍ مع المركزِ لتحقيقِ أفضلِ النتائج بإذن الله.

من جانبها هنَّأت السيدةُ الفاضلة حليمة علي رئيسة مجلس أمّهاتِ مركز التدخل المبكر الأطفالَ الخريجين وأُسَرَهُم وتوجَّهت بخالصِ الشكرِ والتقديرِ إلى جميعِ العاملين في المركزِ مشيدةً بتعاونهم الدائمِ وسعيهم لتحقيقِ أفضلِ النتائجِ مع الأطفالِ ذوي الإعاقة وقالت:

من الضروري أن يدركَ أهلُ الأطفالِ ذوي الإعاقةِ أهمية التدخل المبكرِ والسرعة في تقديمِ الخدماتِ المناسبةِ للطفلِ والدورَ الكبيرَ الذي يمكنُ للأسرةِ أن تؤدِّيهِ بالتعاونِ مع الاختصاصيين داعيةً أمهات الأطفال ذوي الإعاقة اللواتي لم ينتسبن بعد إلى مجلس الأمهات إلى المبادرة والانتساب لتفعيلِ دورهنَّ بالشكل المناسب.